طاولة المفاوضات

 

زارت طاولة المفاوضات بتاريخ 13 ايلول 2013 عشر سفارات في برلين, لقوى و دول تلعب دوراً فاعلاً في الأزمة السورية. هذه الطاولة ناشدت هذه الدول بعدم وضع مصالحها الإستراتيجية فوق القيم الانسانية, بل أن تسعى جادة فيما بينها لعقد مؤتمر للسلام من أجل سوريا. إن هذه الطاولة دعت جميع الأطراف المتعلقة بالأزمة بسحب شرعية النزاع المسلّح، لتعطي الشرعية لطريق المفاواضات السلمية فهو الوحيد الذي يستطيع أن يساعد المواطنين السوريين على اختلاف تكويناتهم الثقافية في التغلب على العنف و التطرف و الوحشية.

خلال الزيارة أمام تلك السفارات تم غناء أغنية سورية تقليدية تمثّل بارقة أملِ و نداء مصالحة بين السوررين. كما تم رسم مسار من الطبشور في المكان المؤقت للطاولة هناك, رامزاً و مذكراً من خلاله بالضرورة الملحة لإقامة مؤتمر للسلام من أجل سوريا. 

هذه الطاولة تحلم بالتوصل إلى توافق. لا تريد الحكم على فائزٍ أو خاسر, على خيّرٍ أو شرير. إنها طاولة مفتوحة للجميع لا تحمل مطالب خاصة. إنها تدعم الحل السياسي السلمي داخلياً, إقليمياً و دولياً كونه الحل الوحيد الذي يساعد في التغلب على قطبية السلطات. هي طاولة تريد سلاماً لجميع السوريين.

 

أسماء السفارات والجهات التي تم زيارتها:

السفارة السورية
مكتب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية
السفارة الروسية 
السفارة البريطانية
السفارة الفرنسية
السفارة الأمريكية
ديوان المستشارية الألمانية
السفارة التركية
السفارة السعودية
السفارة الايرانية
السفارة القطرية